دیني، سیرت او تاریخ

مهمه مسئله

زموږ ډیر لیکوالان وروڼه څومره اوږدې اوږدې لیکنې کوي ، خود الله جل جلاله له نوم سره (ج) لیکي اوله رسول الله صلي الله علیه وسلم سره د درود له پاره (ص) یا (صلعم)لیکي ، له صحابي سره (رض) او له نورو علماو سره (رح) لیکي !!

ولې پوره لیکل یې ډیر وخت نیسي ؟! 

مشهور محدث امام ابن صلاح رحمه الله په خپل کتاب (مقدمه ابن صلاح ) ، کې ، علامه السخاوي رحمه الله په خپل کتاب ( فتح المغيث شرح ألفية الحديث للعراقي ) او امام السیوطي رحمه الله په خپل کتاب (تدريب الراوي في شرح تقريب النواوي) کې لیکلې دي چې دا ډول څو یا یو حرف لیکل او پوره ثنا ، درود او دعا نه لیکل مکروه دي . که څوک په دې اړه دلایل غواړي دا لاندې د دې کسانو له کتابونو راخیستل شوې عبارات دي . ومې نه ژباړل ، ارټکی یې د دې عمل او کړنې کراهت ده . اودا موضوع د (د وخت ارزښت او ساتنه) نومې کتاب کې په پوره تفصیل سره بیان شوې ده . 

قال ابن الصلاح في كتابه علوم الحديث المعروف بمقدمة ابن الصلاح في النوع الخامس والعشرين من كتابه : ” في كتابة الحديث وكيفية ضبط الكتاب وتقييده ” قال ما نصه :التاسع :: أن يحافظ على كتابة الصلاة والتسليم على رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذكره ، ولا يسأم من تكرير ذلك عند تكرره فإن ذلك من أكبر الفوائد التي يتعجلها طلبة الحديث وكتبته ، ومن أغفل ذلك فقد حرم حظا عظيما . وقد رأينا لأهل ذلك منامات صالحة ، وما يكتبه من ذلك فهو دعاء يثبته لا كلام يرويه فلذلك لا يتقيد فيه بالرواية . ولا يقتصر فيه على ما في الأصل

وقال العلامة السخاوي رحمه الله تعالى في كتابه ” فتح المغيث شرح ألفية الحديث للعراقي ” ما نصه : ( واجتنب أيها الكاتب ( الرمز لها ) أي الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم في خطك بأن تقتصر منها على حرفين ونحو ذلك فتكون منقوصة – صورة – كما يفعله ( الكتاني ) والجهلة من أبناء العجم غالبا وعوام الطلبة ، فيكتبون بدلا من صلى الله عليه وسلم ( ص ) أو ( صم ) أو ( صلعم ) فذلك لما فيه من نقص الأجر لنقص الكتابة خلاف الأولى ) 

وقال السيوطي رحمه الله تعالى في كتابه ” تدريب الراوي في شرح تقريب النواوي ” : ( ويكره الاقتصار على الصلاة أو التسليم هنا وفي كل موضع شرعت فيه الصلاة كما في شرح مسلم وغيره لقوله تعالى : ( صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ) إلى أن قال : ويكره الرمز إليهما في الكتابة بحرف أو حرفين كمن يكتب ( صلعم ) بل يكتبهما بكمالها ) انتهى المقصود من كلامه رحمه الله تعالى ملخصا .

ورته لیکنې

ګډون وکړئ
خبرتیا غوښتل د
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
ټولې تبصرې کتل
Back to top button
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x